تساقط الشعر والأدوية

hair-translant-4

شارك الآن


: 713 مشاهدات

تؤثر بعض الأدوية على مدة حياة الشعرة وتجعلها أقصر عمراً، مما يؤدي الى دخول كمية أكبر من الشعر في طور التراجع ثم السقوط، وبالتالي يبدأ الشعر بالتساقط بغزارة بعد (2 – 4) أشهر تقريبا من بدء العلاج..

ويكون تساقط الشعر متوزعاً بشكل متساوي على كامل فروة الرأس .. ولكن تعود الأمور الى ما كانت عليه بعد ايقاف الدواء ..

وهذه التأثيرات الجانبية قد لا تظهر مع كل الاشخاص وحتى أنها مع بعض أنواع الأدوية تظهر في حالات نادرة ..

ومن هذه الأدوية (مضادات التصاق الصفيحات .. مضادات الاكتئاب .. مضادات الصرع ومضادات الاختلاج .. مضادات الاستروجين .. مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية .. مضادات حيوية .. مثبطات الدرق .. مضادات التهاب المفاصل ومثبطات المناعة .. مضادات الهيستامين ومضادات القرحة المعدية .. خافضات الضغط .. فيتامين A ومشتقاته .. خافضات الكوليسترول)

وبعض أنواع الأدوية تؤدي إلى إيقاف عمل الخلايا المنتجة للشعرة في الجريب الشعري .. فيتوقف الشعر الذي هو في طور النشاط عن النمو ويؤدي ذلك إلى تساقط الشعر بشكل شديد وكلي …

لكن هذه الأدوية لا تؤدي إلى موت خلايا الجريب الشعري وبالتالي يعود الشعر للنمو بشكل طبيعي بعد ايقاف المعالجة .. من هذه الأدوية (مضادات السرطان الكيماوية .. بعض انواع خافضات الكولسترول و الشحوم الثلاثية)

للاطلاع على “مراكز زراعة الشعر في تركيا


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *